البحث عن الإبداع
البحث عن الإبداع

عندما نسمع كلمة (إبداع) يخطر على بالنا مباشرة أمثلة عن أشخاص معيّنين .. أمور معينة .. هيئات معينة .. ولا أحتاج إلى ذكر أمثلة هنا، لأنه تكفينا حقيقة أن لكلٍ منا أناس في حياته ينظر إليهم كمبدعين حقاً. فهذا دليل على أن هؤلاء وما يقدّموه، فيه من الإبداع ما جعلهم مثالاً يرتبط بالإبداع. فما الإبداع
الذي قدمه هؤلاء؟ ولماذا نراهم مبدعين؟ وماهو الإبداع أصلاً؟

وتتيح لنا فرصة أن نعيش في مستويات على درجة مختلفة تماماً عن العادية.

لنقل أننا نستطيع تعريف الإبداع على أنه تقديم شيء جديد لم يُسبق إليه من قبل – هذا شيء معروف، وله فائدة وأثر حقيقي بالتأكيد – ولكن يمكن للإبداع أن يكون أوسع وأعمق من ذلك (أقصد الإبداع بشكل عام، الذي يمكن لأي شخص أن يوجده في حياته) .. يمكن للإبداع أن يكون أوسع بأن يكون مثلاً فعل شيء معروف أصلاً، ولكن بطريقة مختلفة وجديدة تخصك؛ أن ترى ما لم يره غيرك وتتوصل إلى الحل الذي يناسبك ويناسب ظروفك الشخصية مثلاً.

بهذه الطريقة، أرى شخصياً أن الإبداع هنا يتعدى الفكرة المعروفة للجميع أو الصورة النمطية التي ترسخت في أذهاننا .. إلى أن يصبح مثل قراءة متجددة/تنويرية للكون، دائماً في بحث عن فهم مختلف لما حولك، أكثر خصوصية بك! وهذا ما سنتحدث أكثر عنه لاحقاً في المقالة.

الإبداع هو الطريقة التي أشارك فيها روحي مع العالم
– برينيه براون

لماذا الإبداع؟

لأنه هنا ليس مجرد رفاهية، إنما هو بشكل من الأشكال ضرورة لما له من قيمة ونتائج عظيمة! فالإنسان والحياة فيهما من الاحتمالات والإمكانات والطاقات ما ليس له نهاية ما دامت عجلة الحياة في دوران، والاستمرار في استكشاف كل ذلك يجعل حياتنا أعمق وأجمل، بتذكيرنا أننا بشر! لسنا مجرد آلات تعيش حياة روبوتية مبتذلة! هناك أسرار، وأسرار، وجمال، وسعادة هناك في الخارج .. يمكن الكشف عنها عندما نكسر العادي والمبتذل، ونستكشف المجهول – مهما كان بسيطاً -.

أن تزيل طبقة أخرى من الطبقات التي تعمي أعيننا عن الرؤية الحقيقية!

السبيل إلى الإبداع

الإبداع متاح للجميع .. قد تكون هناك عوامل متعلقة بالجينات أو الصفات الشخصية أكيد، لكنها لا تشكل عائقاً لأيٍ كان من الوصول إلى ذكائه الإبداعي (creative genius).

تقول بعض الدراسات أننا نقضي ٣٠٪‏ من وقتنا في حالة من التأمل، تبتعد فيها عقولنا عن المشوشات والمعوقات التي أمامنا، لتعيد ترتيب أفكارنا ونظرتنا لما حولنا .. لكن إذا كنا جميعاً ندخل في حالات التأمل هذه لماذا لسنا جميعاً مبدعين؟

لأننا إذا نظرنا بشكل جيد نرى أن نسبة كبيرة من الإبداع هي جهد! لأنك بهذا الجهد تحقق شيء ملموس وتصل إلى ما لم يصل إليه غيرك، وترى أبعد مما يراه الآخرون، وتنسج نسيجك الخاص!
وهنا نعود إلى وصف الابداع بالقراءة المتجددة/التنويرية للكون، حيث أن الإنسان لا يستطيع خلق شيءٍ من العدم! وإنما يستلهم مما حوله في هذا الكون .. لكنه بالإبداع يرى ما وراء المعتاد وما لم يره غيره، يوصل بين النقاط، ويسخّر طاقات هذا الكون ليصل إلى بوابات عوالم جديدة.

هناك العديد من الأساليب المقترحة لتحقيق الإبداع، وكل أسلوب بالطبع يناسب شخصيات وعقليات مختلفة، أهم شيء أن نأخذ الموضوع بطريقة عفوية، وأن نتذكر أن الإبداع يأتي من أعماقنا الأصلية (العفوية، الطفولية) … ومن السبل “to level up” الإبداع:


  • أسّس نية وهدف قبل البدء بالعمل.
  • اقتناع بإمكانية الإبداع.
  • حاول دائماً تعلم أشياء جديدة عن الشيء الذي تقوم به .. قد تجد اختصارات مفيدة، حيل جديدة.
  • كافئ نفسك – حرفياً – عندما تقوم بشيء لم تكن لتفعله بالظروف العادية .. أنا أفكر بـ: شوكولاته مثلاً!؟ +:
  • تشجّع وكن دائماً على استعداد بالمخاطرة!
  • تحدّ نفسك .. ضعها في المقدمة وادفعها .. حاول، جرب، ثم حاول مرة أخرى حتى تتقن ما تريد فعله مهما كان.
  • طوّر تحكمك بالذات. خليك كول أو “keep calm” – متل ما بقولو – ودائماً اعمل/اعملي بتوازن، سواءاً بتصرفاتك أو مشاعرك.

أنهي بفكرة جميلة سمعتها من شاب اسمه Aadil Vora تكلم عنها في TEDxNSU، كان يقترح أن نفكر داخل الصندوق أحياناً؛ بمعنى عندما يكون عندك مهمة تقوم بها، لا تشتت تفكيرك بالخيارات اللانهائية وتتعب نفسك في دوامات هائلة .. وإلا سيتوجه عقلك إلى الحلول المعتادة السهلة لأنه يريد أن يريح نفسه بكل بساطة! بل عندما يكون لديك مهمة تقوم بها قم بأشياء بسيطة، ارسم شيء على ورقة مثلاً .. هذا يساعد عقلك على التركيز أكثر – لأن لديه مهمة بسيطة هنا – فيتمكن بعدها بسهولة إلى الوصول إلى حل إبداعي.

* إن كنت تحب أن تتعمق أكثر في الموضوع شاهد هذا الوثائقي (الدقيقة 47 تتحدث عن تجربة في موضوعنا)

همممم .. أفكر كيف أنهي المقال بطريقة إبداعية 😉
. . .
سأكون سعيداً بقراءة آرائكم وإضافاتكم! ❤️

الصبر عندنا | استراتيجية انهزامية أم استمرار في المحاولة !؟ إعرف أكثر الصبر عندنا | استراتيجية انهزامية أم استمرار في المحاولة !؟

لقد تعودنا في حياتنا على استخدام الصبر حتى أننا لم نعد نفكر بمعناه حقا، فـ"اصبر" تكون هي الحل لمشاكلك التي تواجها في عملك ... في وضع ما في حياتك ... أو حتى في أمور تحتاج منك تفكير وتعامل حقيقي معها لإيجاد حل لها، إلا أن الجواب

تزكية النفس 101 | المقدمة إعرف أكثر تزكية النفس 101 | المقدمة

معروف أن مصطلح تزكية النفس هو مصطلح ديني جداً .. كما ورد في القرآن الكريم في آيات مثل آية: { ونفس وما سواها فألهمها فجورها وتقواها. قد أفلح من زكاها وقد خاب من دساها } وآية: { قد أفلح من تزكى }. ولكن – كما هو معروف – تم

لماذا لم تنتحر حتى الآن؟ إعرف أكثر لماذا لم تنتحر حتى الآن؟

عندما أتحدث عن الإنتحار أنا لا أتحدث عن أمر غير موجود حولنا، أو فكرة غير مقبولة في مجتمعنا, أو أنها منطقة بعيدة ونعتقد بأننا بعيدون جداً عنها، بالعكس تماماً هي فكرة خجولة في عقول الكثير تكبر و تصغر لكنها تظل موجودة طوال

شارك في الحوار