قائمة بـ5 أشياء عليك تجربتها .. تحد نفسك
قائمة بـ5 أشياء عليك تجربتها .. تحد نفسك

 
 
هل جربت في أحد المرات تحد نفسك بشيء كنت تظن أنه من المستحيل أن تفعله ولو حتى في 100 سنة قادمة، لكن بمجرد فعله شعرت بشعور عميق يغمرك؟
 
من الجميل أن تتحدى نفسك من وقت لآخر، لتكتشف جوانب في نفسك لم تكن تعرفها جيداً أو كنت غافلاً عنها لسبب ما. لذلك إليك قائمة بـ 5 تحديات تستطيع تجربة أشياء جديدة من خلالها .. لتكن تجاربك أغنى .. وهذا لابد وأن يعود عليك بشيء ما في المقابل. هذا مضمون!
 

حمام بارد

 

تحد نفسك

 
أعلم تماماً أن الحمام الدافئ شيء جميل جداً في منحك الشعور بالراحة والاسترخاء .. خاصة بعد يوم طويل أو تمرين متعب .. لكن هيا لنتحدث قليلاً عن أشياء جديدة مختلفة! لابد وأن تجرب حماماً بارداً من وقت لآخر، لتشعر بذلك الشعور بعدم استطاعتك تمالك أنفاسك. عليك تحد نفسك بتحمّل هذا الحمام صدقني/صدقيني.
 
كما أن هناك فوائد للاستحمام بالماء البراد!
 
من فوائدها أنها تزيد من نشاطك، خاصة مع تلك الأنفاس العميقة التي ستأخذها تحت الماء البارد، فهي تزيد من مستوى الأكسجين في جسدك. وكذلك تدفق الدم الذي سينتج من تسارع دقات قلبك. كلها تساهم في زيادة نشاطك .. نشاط خالص!
 
من الفوائد الأخرى لهذا النوع من الاستحمام، هو أنه مفيد للبشرة والشعر حيث لا يسبب جفافها .. وكما قلنا من قبل، الماء البارد يحسن من أداء الدورة الدموية لما يسببه من نشاط للقلب .. المهم، سواء استحممت حماماً كاملا بالماء البارد، أو قررت أسلوب جيمس بوند في سكب الماء البارد قبل خروجك آخر الاستحمام، يجب عليك تجربتها!
 
* طبعا لا ينصح بهذا الحمام في حال كانت عندك مشاكل في القلب أو ضغط الدم .. فمن الأفضل تحد نفسك بطريقة من الطرق الأخرى بالأسفل.
 
 

النوم على الأرض

 

تحد نفسك

 
نعم! حتى لو كان عندك سرير مريح تحبه .. تمدد جنبه وجرب النوم على الأرض .. أما إن كنت معتاداً أصلاً على هذا النوم فيمكنك الآن أن تشعر بالفخر قليلاً 😉
 
كثير ممن تبنى أسلوب حياة البساطة أو minimalism (بحيث يبقي على الأغراض الأساسية جدا في حياته)، كان السرير أحد تلك الأشياء الزائدة التي لا داعي ضروري لها، بشكل نهائي، فكان خيار النوم على الأرض بدلا منه متاحاً .. وذكروا أنه في البداية قد يبدو شيئا صعباً، لكن مع الوقت أصبح شيئا عاديا معتادين عليه.
 
لا أقول هنا أنه عليك التخلص من سريرك بشكل نهائي .. لكن لم لا تنوع من وقت لآخر .. وتجرب النوم على الأرض 🙂
 
 

اترك شيء تحبه عن قصد

 

تحد نفسك

 
قد يكون هذا الشيء هو هاتفك (إن كنت تستعمله بكثرة)، فحاول من وقت لآخر الخروج دونه، الكثير منا اعتمد على الهواتف بشكل كبير حتى بدأ يفقد قدراته في أن يستمتع بوقته دون وجود تكنولوجيا حوله .. حاول فعل هذا، اخرج دون هاتفك، وانظر كيف سيكون شعورك.
 

 
لكي تظل هذه العلاقة بينكم في سيطرتك أنت .. تحتاج تذكير من وقت لآخر أن مهما كان، يظل هذا هاتف عادي ولا يحتاج لذلك التعلق الغريب .. ابن مهارات خاصة بك أنت، في أن تستطيع الاستمتاع بوقتك دون ضرورة وجودها حولك. اخرج واستمتع وكن اجتماعيا أكثر.
 
أن تنام دون التأكد من أن الهاتف في الشاحن .. أو أن تخرج دون هاتف أصلاً .. لن يهم كثيراً بعد الآن!
 
كذلك يمكنك تطبيق ترك ما تحبه على أي شيء آخر، كأن تكون وجبة معينة تحبها وهي أمامك تماماً. جرب ولو مرة واحدة فقط ألا تأكلها .. بدون سبب .. فقط لتري نفسك أنك تستطيع. فقط جرّب!
 
 

اختر الدرج العادي

 

تحد نفسك

 
ابدأ بحب هذه الأشياء التي تُدعى دَرَج 🙂 وقم بتفضيل الوسيلة التي تحتاج جهد أكبر قدر الإمكان .. لذلك متى ما كانت هناك الفرصة، أمامك الدرج العادي والمتحرك السهل بجانبه .. قم بالخيار الأفضل!
 
ستعرف الآن ما تختار .. وقد لا يكون لهذا الدرج الذي أمامك تأثير كبير .. لكن أسلوب الحياة الجديد هذا سيكون أجمل بالتأكيد.
 
 

تعرف على شيء تخاف فعله .. استمر في فعله لمدة أسبوع

 

تحد نفسك

 
نعم! لمدة أسبوع، وربما أكثر إن أحببت .. ونعم ستشعر بالارتباك، بالخوف، ستفشل في عدد من المرات .. وقد تحرج نفسك أمام الآخرين. لكن عليك القيام بذلك! يجب أن تواجه مخاوفك من وقت لآخر، لكي تبين لها من في السيطرة هنا!
 
شخصيا .. أنا من النوع الخجول في العديد من المواقف الاجتماعية، وكان الموضوع سيء لدرجة كبيرة في الماضي 🙂 لكن أتذكر في فترة معينة قررت فيها أنه يجب فعل شيء ما! نعم، أظن أنه كان نوعاً ما ’’تحدٍ‘‘ لهذا الخوف.
 
وما زلت أشعر ببعض التوتر من فترة لأخرى في بعض المواقف، لكن الآن هناك شيء آخر مختلف .. الآن تستطيع النظر في عيني هذا الخوف مباشرة، وتدرك أنك نعم استطعت تحدي هذا الخوف في أكثر من مناسبة، وأنك تستطيع الآن فعلها مرة أخرى! وهذا فرق كبير!
 
 
هذه قائمة بـ 5 أشياء .. هيا جربها! .. تحد نفسك اليوم، وشارك أصدقائك تجربتك، أو يمكنكم فعلها معاً لزيادة التحدي .. الموضوع هو في التجربة بحد ذاتها، فلا تؤجلها.
 
 

أسامة نعمان

أحد مؤسسي هذه العائلة ... أبحث عما يمكنه إضافة شيء ما لتجربتي في هذه الحياة، وأحاول نشرها هنا لنتشاركها معا ... أحب تجربة الأشياء الجديدة وأن أبقي نظرة متفائلة لما حولي

لماذا لم تنتحر حتى الآن؟ إعرف أكثر لماذا لم تنتحر حتى الآن؟

عندما أتحدث عن الإنتحار أنا لا أتحدث عن أمر غير موجود حولنا، أو فكرة غير مقبولة في مجتمعنا, أو أنها منطقة بعيدة ونعتقد بأننا بعيدون جداً عنها، بالعكس تماماً هي فكرة خجولة في عقول الكثير تكبر و تصغر لكنها تظل موجودة طوال

قاعدة الـ10%: أن تقرأ كتابك في عشرة أيام إعرف أكثر قاعدة الـ10%: أن تقرأ كتابك في عشرة أيام

هناك دائما ذلك الكتاب الذي تشعر أنه لابد وأن تقرؤه. الذي اشتريته فورا بعدما رأيته أو سمعت عنه، لأن هناك شعورا ما فيك ... شعور بقيمة ذلك الشيء، بالقيمة التي سيضيفها لك. ثم وضعته على الرف حتى يأتي وقته، وفي مرحلة ما مع كل

شارك في الحوار